مقياس النيل

جاء بناء مقياس النيل بجزيرة الروضة في إطار حرص المصريين على متابعة وقياس منسوب نهر النيل على مدار العصور، والحق أنه لم يبق من المقاييس التي بناها المصريين قبل الإسلام وبعده الكثير نظرًا لتعرضها للتدمير نتيجة الفيضانات المدمرة والمستمرة للنهر.

وحسب النص التأسيسي للمقياس يتضح لنا أنه أنشئ عام ٢٤٨هـ/٨٦٢م وذلك في عهد الخليفة المتوكل على الله في العصر العباسي على يد أحمد بن محمد المحاسب مهندس البناء، ثم أجريت له العديد من عمليات الترميم في العصر الطولوني والفاطمي والمملوكي والعثماني.

والمقياس عبارة عن بئر حفرت في باطن الأرض من مستويين ويدور حول جدرانها من الداخل سلم حلزوني وفي المنتصف عمود القياس، وتتصل البئر بالنهر من خلال ثلاث فتحات في مستويات مختلفة.

وقد استمر المقياس في أداء وظيفته حتى عهد قريب من بناء السد العالي الذي حجز الفيضانات عن الأراضي المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.