المتحف القبطي

يقع المتحف القبطي داخل حدود حصن بابليون الروماني بالقرب من مجموعة الكنائس القديمة (كنيسة أبى سرجة، وكنيسة السيدة العذراء الشهيرة “بالمعلقة”، بالإضافة إلى المعبد اليهودي). تم إنشاء المتحف القبطي خلال عام ١٩١٠م، وكان الغرض من إنشائه هو جمع الآثار والوثائق التي تسهم في إثراء دراسة الفن القبطي في مصر.

يتكون المتحف من جناحين يربط بينهما ممر؛ الجناح القديم الذي شيده مرقص سميكة باشا في عام ١٩١٠م، والجناح الجديد الذي افتتح في عام ١٩٤٧م.

يعد هذا المتحف أكبر متحف في العالم للآثار القبطية، ويضم مجموعة من أروع نماذج الفنون القبطية التي تم توزيعها على أقسام المتحف المختلفة، وهي:

· قسم الأحجار والرسوم الجصية

· قسم تطور الكتابة القبطية والمخطوطات

· قسم الأقمشة والمنسوجات

· قسم العاج والأيقونات

· قسم الأخشاب

· قسم المعادن

· قسم الفخار والزجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.