جبل الموتى

جبانة جبل الموتى هي ثاني أهم أثر تم الكشف عنه في محافظة مطروح بعد معبد الوحي، يقع الجبل على بعد كيلومترين من واحة سيوة، وهو عبارة عن جبل مخروطي الشكل يحتوي على آلاف المقابر المنقورة في الصخر وهو بمثابة الجبانة الرئيسية في واحة سيوة خلال العصور القديمة. اعتمادًا على النقوش واللقى الأثرية يتضح تاريخ الجبانة من تأريخ أقدم المقابر فيها، حيث يعود تاريخ أقدم دفن إلى مقبرة من عصر الأسرة السادسة والعشرين، وقد استمر الدفن في هذه الجبانة حتى العصر الروماني المتأخر (البيزنطي).

استمد جبل الموتى أهميته من خلال ما يحتويه من مقابر ملونة وأهمها أربع مقابر وهي مقبرة با تحوت، ومقبرة ميسو إيزيس، ومقبرة التمساح، ومقبرة سي آمون والتي تعد المقبرة الأجمل في الصحراء الغربية على الإطلاق، لما تضمه من مناظر كاملة تترجم عقيدة المصري القديم في البعث والخلود، وأهم ما يميز هذه المقبرة المؤرخة بالعصر البطلمي هو اندماج الملامح الفنية بين الفن المصري والإغريقي الذي ظهر واضحًا من خلال المناظر المصورة على جدران المقبرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.