قصر السلطانة ملك

يقع هذا القصر في شارع العروبة بمنطقة مصر الجديدة وهي من أجمل ضواحي القاهرة، وقد أنشأها “البارون إدوارد إمبان ” المهندس البلجيكي صاحب قصر البارون الذي يواجه قصر السلطانة ملك.

شيد البارون هذا القصر ليهديه للسلطان “حسين كامل” زوج السلطانة ملك التي تعد أول زوجة حاكم من أسرة محمد علي تشارك زوجها لقبه. وقد تحول القصر إلى مدرسة في ستينيات القرن الماضي.

ويعد القصر تحفة معمارية إذ بني على الطراز التلقيطي الذي يدمج طرز معمارية مختلفة منها ماهو عربي، وما هو أوروبي كالباروك والركوكو.

ويتكون القصرالذي كان مفروشًا فيما مضى بأفخر الأثاث من بدروم وطابقين، ويحيط به سور حديدي. ضم البدروم المطبخ ومخازن الطعام، أما الطابق الأول فيتكون من عدد من الحجرات أهمها حجرة زخرفت حوائطها برسوم آدمية و بانوهات ملونة ويشغلها حاليًا مكتب مدير المدرسة، أما الطابق الثاني فيصعد إليه عن طريق سلم بدرابزين، وقد ضم أجنحة النوم التي احتوت على دفايات ومرايا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.