مدينة بلاط الإسلامية

وهى عبارة عن مدينة أثرية متكاملة يرجع تاريخها إلى العصر العثماني بنيت فى مكان مرتفع لتفادي خطر المياه الجوفية، وللتكيف مع شدة الحرارة المميزة للطقس القاري، وأيضًا للتمكن من الدفاع عن المدينة ضد هجمات أعدائها، وقد سميت بهذا الاسم لكونها ضمت مقرًا للبلاط الملكي خلال العصر العثماني.

وتضم المدينة العديد من العمائر الدينية والمدنية مثل المساجد والكتاتيب والمنازل المكونة من طابق أو طابقين أو ثلاثة، كما ضمت العديد من العمائر الخدمية كالطواحين، والعصارات، والموانئ، والحوانيت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.